اختتام فعاليات ملتقى الأندلسيات بشفشاون

19 يوليو 2023
اختتام فعاليات ملتقى الأندلسيات بشفشاون

اختتمت الأحد 16 يوليوز الجاري، فعاليات الدورة السابعة والثلاثين من ملتقى الأندلسيات بمدينة شفشاون، التي نظمت من قبل وزارة الشباب والثقافة والاتصال (قطاع الثقافة)، بشراكة مع عمالة الإقليم والمجلس الإقليمي وجماعة شفشاون، تحت رعاية الملك محمد السادس، وامتدّت لثلاثة أيام.

حفل الاختتام حضره محمد السفياني، رئيس جماعة شفشاون، وأحمد اليعلاوي، المدير الإقليمي للثقافة، والسلطات، والعديد من الفعاليات الثقافية والجمعوية، ومحبو موسيقى الآلة من أهل شفشاون وضيوفها الذين تجابوا بحماس مع الوصلات الشجيّة للفرق المشاركة.

قال أحمد اليعلاوي، المدير الإقليمي للثقافة، إن دورة هذه السنة من ملتقى الأندلسيات بشفشاون “عرفت حضورا مكثفا للجمهور المتابع من شفشاون ومن مدن مغربية مختلفة، فضلا عن تنوع فقرات الملتقى ومشاركة فرق متميزة”.

وزاد اليعلاوي أن “ملتقى شفشاون يعدّ من الملتقيات العريقة التي راكمت رصيدا تاريخيا مهما، وساهمت بالتالي في ترسيخ تراث الموسيقى الأندلسية بين الأجيال”.

من جانبه، أكد الفنان عبد السلام السفياني، رئيس جوق ليالي الأندلس من مدينة سلا، أن “ملتقى شفشاون للأندلسيات أضحى علامة مميّزة في رصيد الموسيقى الأندلسية المغربية”، مشددا على أن “مدينة شفشاون بمكانتها الحضارية وإشعاعها الثقافي صارت من المدن البارزة والمحتضنة لموسيقى الآلة”.

وذكّر السفياني بأنه “منذ أربعين سنة وإلى الآن، تكونت عشرات الفرق الموسيقية التي تضمّ خيرة الشباب المهتم بهذا الفن الأصيل، والتي تساهم بالتالي في المحافظة على مكانته وقيمته من الاندثار”.

وصرح الفنان محمد وارثي، رئيس جوق الأصالة لطرب الآلة من مدينة مكناس، قائلا: “مشاركتنا في فعاليات ملتقى شفشاون للأندلسيات تعدّ قيمة مضافة في مسارنا الفنّي”، شاكرا الجهات المنظمة على جميل العناية والاهتمام بالتراث الأندلسي المغربي وبفعالياته.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.