استنكار وتنديد: المجلس البلدي بأكادير يثير الجدل في تنظيم المهرجانات الثقافية

14 يناير 2024
استنكار وتنديد: المجلس البلدي بأكادير يثير الجدل في تنظيم المهرجانات الثقافية
العربية.ما

في تطور لافت يوم 14 يناير 2024، أعربت فيدرالية النسيج الجمعوي بأكادير والمكتب الجهوي سوس ماسة للنقابة المهنية لحماية الفنان عن انزعاجها ورفضها لسلوكات مشينة قام بها المجلس البلدي لأكادير ومدير المركب الثقافي أودادن ببنسركاو تجاه جمعية أيوز للتنشيط والمسرح والفن.

الجدل بدأ بعد موافقة المجلس البلدي على لائحة الجمعيات المستفيدة من منح المهرجانات، حيث خرجت المشاكل للواجهة مع تحديد زمن ومكان الاحتفالات بطريقة تفاقمت إلى محاولة تسييس التظاهرات الفنية وتهميش الفرق المحلية.

 

رئيس جمعية أيوز لم يكن محظوظًا في تظاهرته، حيث واجه عقبات عديدة من قبل المجلس ومدير المركب الثقافي، من إغلاق المركب إلى منعه من الاستفادة من التيار الكهربائي. نائبة رئيس المجلس المكلفة بالثقافة نفت المسؤولية رغم تحديد المجلس للزمن والمكان.

 

الفدرالية والنقابة أعربتا عن استنكارهما لتصرفات المجلس اللامسؤولة، حمّلتاه مسؤولية الحادثة، ودعتا إلى توحيد الصفوف لوقف هذا الاستهداف الممنهج لجمعيات بنسركاو الكبير.

 

المجتمع المحلي يظهر تضامنه مع جمعية أيوز، مع التأكيد على ضرورة التصدي للتحيّلات التي تهدد العمل الجمعوي والثقافي في بنسركاو.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.