الإستخبارات الأمريكية: الصين توفر شريان حياة إقتصاديا لروسيا

28 يوليو 2023
الإستخبارات الأمريكية: الصين توفر شريان حياة إقتصاديا لروسيا
العربية.ما

أفاد تقرير للاستخبارات الأميركية اليوم الخميس أن العلاقات الاقتصادية للصين مع روسيا ساعدت في الحد من تأثير العقوبات الغربية المفروضة على موسكو بعد غزو أوكرانيا.

وقال التقرير غير السري الذي أصدره نواب ديموقراطيون إن الصين “أصبحت شريكا اقتصاديا أكثر أهمية لروسيا منذ غزوها لأوكرانيا في فبراير 2022”.

وأفاد التقرير أن بكين “تتبع مجموعة متنوعة من آليات الدعم الاقتصادي لروسيا لتخفف من تأثير العقوبات الغربية وضوابط التصدير، وعززت الصين واردات الطاقة من روسيا ووفرت الناقلات والتأمين لنقل النفط الخام.

وأقدم الجانبان أيضا على “زيادة حصة التجارة الثنائية التي تمت تسويتها باليوان” كما “وسعا استخدامهما لأنظمة الدفع المحلية” ما ساعد “الكيانات الروسية في إجراء معاملات مالية بدون قيود الحظر الغربي”.

يرجح التقرير أيضا أن الصين زودت موسكو معدات ذات استخدام مزدوج مدني وعسكري، لكنه لاحظ أن “من الصعب التأكد من مدى مساعدة الصين لروسيا في التهرب والالتفاف على العقوبات وضوابط التصدير”.

وتبنت بكين رسميا موقفا محايدا بين موسكو وكييف منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا في فبراير 2022. لكنها تعرضت لانتقادات غربية على خلفية عدم إدانتها الهجوم الروسي.

يشار أن العلاقات بين روسيا والصين شهدت تقاربا في الأشهر الماضية، ما أثار مخاوف غربية من أن تؤمن بكين دعما عسكريا لموسكو.

 

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.