الحموضة تطفو مجددا على البرامج التلفزية خلال شهر رمضان المبارك

15 مارس 2024
الحموضة تطفو مجددا على البرامج التلفزية خلال شهر رمضان المبارك
إدريس قدّاري

طفت، مجددا، ”الحموضة” على التلفزة المغربية في شهر رمضان المبارك، وتعالت الأصوات تنتقد ما يعرض على الشاشة من برامج خلال هذا الشهر الفضيل.

رسم الكاريكاريست المغربي عبد الله الدرقاوي

وعرفت عدد من البرامج التلفزيونية انتقادات من طرف عدة مواطنين على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، وفي بيانات نقابية (التعليم) تنتقد وتشتكي إحدى هذه البرامج التي مست هيئة التدريس، وهو ما عبر مرة أخرى، كما قال أحد المتتبعين، على المستوى غير المشرف للإنتاج الوطني المنتظر منه مراعاة المصالح العامة والمشتركة ومعالجة مختلف القضايا في إطار ضوابط فنية ومهنية، والذي كان ينتظر منه أيضا القطع مع البرامج الارتجالية والمنتَجة بسرعة “الكوكوت مينيت”، فيما رأى البعض الآخر أن مجموعة من الوجوه لازالت تحتكر المشهد التلفزي، أمام تغييب وإقصاء طاقات مهمة يزخر بها المجال الفني بالبلاد…

ومرة أخرى يطرح هذا النقاش، وتكثر الملاحظات، خصوصا مع حلول شهر رمضان، ويطل بين الفينة والأخرى مسؤولون من هنا وهناك يعدون بالتغيير، الذي لا يتغير!؟، ويتكرر المشهد أمام ازدياد غضب المشاهدين وبحثهم عن بدائل قد تشفي غليلهم وتؤنس أوقاتهم.

لكن السؤال المتجدد، والذي نعتقد أنه يجب التفكير في جوابه على طول السنة وفي كل المناسبات؛ هو كيف السبيل إلى جعل الفن يسمو على الشخصنة ويساهم بشكل جدي وحقيقي في التنمية المستدامة، ويجيب على آمال المغاربة فيه؟

المصدر العربية.ما
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.