الرعي الجائر يغضب سكان إلماتن ضواحي تزنيت مع تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر القيادة 

2 مارس 2024
الرعي الجائر يغضب سكان إلماتن ضواحي تزنيت مع تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر القيادة 
العربية.ما

 

تواصل ظاهرة الرعي الجائر الزحف على مساحات شاسعة من الأراضي الزراعية في منطقة إلماتن التابع لجماعة وقيادة دائرة أنزي بإقليم تزنيت وسط استمرار الساكنة في المطالبة بتدخل الوزارات المتدخلة في الميدان، وعلى رأسها الداخلية والفلاحة، خصوصا أن بعضهم ليس لديه دخل قار سوى ما تجود به عليهم أراضيهم الفلاحية من مختلف المنتوجات التي أصبحت عرضة للتلف بسبب الرعي الجائر الذي طال أراضيهم حيث يأتون على الأخضر و اليابس ضاربين عرض الحائط كل الحقوق لساكنة الدوار المذكور.

وفي هذا الصدد سبق لجمعية شباب إلماتن للتنمية والشباب والرياضة في شخص رئيسها أن راسلت الجهات المعنية بتواريخ مختلفة تتوفر الجريدة على نسخ منها دون أن تصل أي نتيجة تذكر ومن المتوقع أن تخرج الساكنة عن صمتها عن طريق تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر قيادة أنزي يوم غد الأحد 3 مارس 2024 وفي حالة عدم التوصل إلى نتيجة تذكر سيتم نقل الاحتجاج أمام عمالة تزنيت من أجل رفع الضرر الناتج عن تصرفات الرعاة الرحال ومن المنتظر أن تدخل على الخط إحدى الجمعيات الحقوقية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.