المديرية العامة للأمن الوطني تبادر بإصدار وتجديد البطاقات الوطنية للمتضررين من الزلزال: دعم لإعادة الحياة إلى المناطق المتضررة

6 أكتوبر 2023
المديرية العامة للأمن الوطني تبادر بإصدار وتجديد البطاقات الوطنية للمتضررين من الزلزال: دعم لإعادة الحياة إلى المناطق المتضررة
العربية.ما

المديرية العامة للأمن الوطني تبادر بإصدار وتجديد البطاقات الوطنية للمتضررين من الزلزال: دعم لإعادة الحياة إلى المناطق المتضررة.

بدأت المديرية العامة للأمن الوطني في شهر أكتوبر 2023 تنفيذ مبادرة مهمة وإنسانية، حيث نشرت مجموعة من الوحدات المتنقلة للقيام بعمليات إصدار وتجديد البطاقة الوطنية للتعريف الإلكترونية، وذلك لصالح المتضررين من زلزال ضرب عدة قرى ودواوير في محيط مدن مراكش وورزازات وبني ملال وشيشاوة.

تهدف هذه العملية الإنسانية إلى توفير وثائق هوية جديدة للمواطنين والمواطنات الذين فقدوا معظم وثائقهم الشخصية نتيجة انهيار منازلهم بسبب الكارثة الطبيعية. وهذه الوثائق الشخصية ضرورية للوصول إلى الخدمات العامة الأخرى التي تقدمها الدولة للمتضررين.

تم التأكيد على أن هذه الخدمة تقدم مجانًا للمتضررين، وتم تجنيد فرق مؤهلة من موظفات وموظفي الشرطة لاستقبال ومساعدة المواطنين والمواطنات أثناء عملية إصدار وتجديد البطاقات الوطنية. تم أيضًا توفير جميع الوسائل اللازمة لإنجاز هذه الوثائق بشكل مريح، بما في ذلك توفير فرق للتصوير الفوتوغرافي في الموقع وتقديم تسهيلات استثنائية للمستفيدين فيما يتعلق بالوثائق المطلوبة.

هذه العملية الخدمية بدأت في البداية بالعمل في جماعة القروية تيزي نتاست بإقليم تارودانت وتأتي في إطار الجهود المبذولة من قبل المديرية العامة للأمن الوطني للمساهمة في تخفيف تأثير الزلزال الأخير. وتهدف هذه الجهود إلى توفير الدعم اللازم للمجتمع المتضرر لمساعدته في عمليات إعادة الإعمار واستعادة الحياة إلى مسارها الطبيعي في تلك المناطق.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.