انطلاق شركة ريانير في المغرب : قوة جديدة للسياحة الداخلية والنقل الجوي

1 أبريل 2024
ريانير في المغرب
ريانير في المغرب
العربية.ما

شهد قطاع النقل الجوي المغربي نقلة نوعية مع إطلاق شركة الإيرلندية ريانير في المغرب أولى رحلاتها الداخلية بين مدن المملكة.

حصلت الشركة على ترخيص من وزارة النقل واللوجستيك لتسيير رحلات داخلية، لتبدأ بتسيير رحلات من مراكش إلى وجدة وتطوان. وتعتزم الشركة توسيع شبكتها الداخلية لتشمل 9 مدن مغربية، هي أكادير، الرشيدية، الصويرة، فاس، مراكش، ورزازات، وجدة، طنجة وتطوان، بأسعار تنافسية.

هذه الخطوة من شأنها أن تحدث ثورة في قطاع النقل الجوي الداخلي بالمغرب، حيث ستساهم في:

تخفيف العزلة عن بعض المدن المغربية:

ستربط الرحلات الجديدة مدنًا مثل ورزازات والصويرة والرشيدية بباقي المدن الكبرى، مما يسهل حركة التنقل والسياحة الداخلية.

تعزيز السياحة في جميع جهات المغرب:

ستتيح الرحلات الداخلية للزوار الأجانب فرصة زيارة مدن مغربية متعددة بسهولة ويسر، مما سيعزز السياحة في جميع أنحاء البلاد.

زيادة عدد المسافرين:

تخطط شركة “ريانير” لمضاعفة عدد مسافريها السنوي في المغرب إلى أكثر من 10 ملايين مسافر في أفق سنة 2027، مما سيعود بالنفع على قطاع السياحة والاقتصاد الوطني.

دعم السياحة الداخلية:

ستسهل الرحلات الداخلية سفر المغاربة داخل بلدهم، مما سيعطي دفعة قوية للسياحة الداخلية.

خلق فرص عمل:

ستخلق هذه الخطوة فرص عمل جديدة في قطاع السياحة والنقل الجوي، وستساهم في تنمية المناطق النائية.

ويأتي هذا التطور في إطار دعم كبير من وزارتي النقل واللوجستيك والسياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، وبتعاون مع المكتب الوطني المغربي للسياحة.

وقد صرحت وزيرة السياحة، فاطمة الزهراء عمور، بأن هذه الخطوة ستساهم بشكل كبير في تحقيق أهداف خارطة طريق السياحة التي تطمح لجذب 17.5 مليون سائح بحلول سنة 2026.

وستطلق الشركة 24 خط جوي دولي جديد نحو المغرب، وستضع طائرتين مخصصتين لمدينة طنجة، مما سيعزز مكانة المغرب كوجهة سياحية عالمية.

كما سيتم شمل وجهات أخرى مثل الداخلة والناظور في المواسم المقبلة.

وتعتبر هذه الشراكة بين الحكومة المغربية وشركة “ريانير” مثمرة لكلا الطرفين، حيث ستستفيد الشركة من السوق المغربية الواعدة، بينما سيستفيد المغرب من خبرة الشركة في مجال النقل الجوي منخفض التكلفة، ومن شبكتها الدولية الواسعة.

من المتوقع أن يكون لهذه الخطوة تأثير إيجابي كبير على الاقتصاد المغربي، وأن تساهم في تحقيق أهداف التنمية السياحية والاقتصادية للبلاد.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.