بوجدور: أي رؤية للسياسات العمومية في إدماج الشباب

13 فبراير 2024
بوجدور: أي رؤية للسياسات العمومية في إدماج الشباب
العربية.ما

 

تنصهر الرمال بالمحيط وتلتقي الثقافات بمدينة التحدي بوجدور، حيث تتجلى تحديات وفرص الشباب بوضوح. فهناك، يلتقي الشباب مع الطموحات والآمال، ويواجهون التحديات التي قد تكون معقدة في ظل السياق الاجتماعي والاقتصادي المتغير باستمرار.

وفي كلمة للسيد ” إبراهيم بن إبراهيم ” عامل إقلــيم بوجدور في إشرافه على اجتماعات اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية بإقليم بوجدور، يدعو إلى مواصلة تشجيع وتوطين الاستثمار باقليم بوجدور ومساهمة الجميع في التصدي لمعضلة البطالة، ودائما ما يوصي إلى من خلال مدخلاته من خلال أبرز المحطات إلى دمج الشباب في سوق الشغل المحلي والعمل الجدي من أجلهم.

حيث يعتبر إدماج الشباب في الحياة الاقتصادية والاجتماعية أمرًا حيويًا لاستقرار وازدهار المجتمع. لذا، تتبنى السياسات العمومية في بوجدور رؤية شاملة تهدف إلى تحقيق ذلك، من خلال مجموعة من الإجراءات والبرامج الموجهة نحو تمكين الشباب ودمجهم بفعالية في الحياة الاقتصادية والاجتماعية.

أولاً وقبل كل شيء، يجب أن يكون التعليم والتدريب المهني محورًا أساسيًا في استراتيجية إدماج الشباب. يجب أن يتوفر للشباب في بوجدور فرص تعليمية عالية الجودة تمكنهم من اكتساب المهارات والمعرفة اللازمة لمواكبة تطورات سوق العمل.

ثانيًا، يتطلب دعم ريادة الأعمال جهودًا متكاملة تشمل توفير التمويل والدعم الفني والتدريب على إدارة الأعمال. من خلال تشجيع روح الابتكار والمبادرة، يمكن للشباب في بوجدور أن يكونوا محركين للتنمية الاقتصادية المستدامة.

ثالثًا، ينبغي توفير فرص العمل اللائقة والمناسبة للشباب في بوجدور. ومن المهم أن تعمل الحكومة بالتعاون مع القطاع الخاص على خلق فرص عمل جديدة وتعزيز القدرات التنافسية للشباب في سوق العمل.

و بالإضافة إلى ذلك، يجب أن تشجع السياسات العمومية المشاركة السياسية والمدنية للشباب في بوجدور، وتوفير الفرص لهم للمساهمة في صنع القرار وتطوير المجتمع المحلي بشكل فعّال.

وأخيرًا، يجب أن تهتم السياسات العمومية في بوجدور بمكافحة البطالة والفقر بين الشباب، وتوفير الدعم الاجتماعي والاقتصادي الضروري لتمكينهم من النجاح والتفوق.

باختصار، تتطلب رؤية فعّالة للسياسات العمومية في بوجدور جهودًا متكاملة ومستدامة من قبل الحكومة والمجتمع المحلي والقطاع الخاص، بهدف توفير الفرص الضرورية للشباب وبناء مستقبل أفضل لهم وللمواطن البوجدوري.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.