تنطلق قوافل تضامنية من قرية با محمد نحو المناطق المنكوبة في تاونات

14 سبتمبر 2023
تنطلق قوافل تضامنية من قرية با محمد نحو المناطق المنكوبة في تاونات
العربية.ما

تنطلق قوافل تضامنية من قرية با محمد نحو المناطق المنكوبة في تاونات.

قوافل الخير لا تزال تنطلق من قرية با محمد بنفوذ إقليم تاونات، وهذا مشهد يتكرر في العديد من المدن في المملكة، حيث يتجه الأفراد إلى مناطق الكوارث مثل الحوز والمناطق المجاورة. هؤلاء الأشخاص يقومون بالتبرع بمختلف أنواع المساعدات والموارد لمساعدة الضحايا.

في إحدى أكبر القوافل التضامنية التي إنطلقت ليلة أمس، انضم سكان المنطقة وأبدعوا في تقديم الدعم، وكان من ضمنهم مصطفى الميسوري، رئيس الغرفة الفلاحية بجهة فاس مكناس، الذي أسهم بشكل كبير في تنظيم هذه القافلة. تبرع المواطنون بعدد من المشتريات والموارد، بالإضافة إلى اغطية وأفرشة ومواد غذائية.

وكما هو معتاد في مثل هذه القوافل، دعا المشاركون والمساهمون المزيد من المواطنين للانضمام إلى هذه الجهود التضامنية. هدفهم هو مساعدة الأشخاص الذين فقدوا منازلهم وأهاليهم في الزلزال، ومن بينهم الأيتام الذين يحتاجون إلى الرعاية والدعم.

تم شراء أطنان من المساعدات وتجميعها، واستخدمت شاحنة كبيرة لنقلها إلى الحوز والمناطق الأخرى المتضررة. وفي انتظار المزيد من المساهمات والمشاركة من الأفراد الذين يرغبون في تقديم المساعدة، تظل هذه القوافل الخيرية تعبر عن التلاحم والروح الإنسانية التي تجمع سكان المملكة في الأوقات الصعبة. إنها مبادرة تجسد قيم العطاء والتكاتف لمساعدة الضعفاء وتخفيف معاناتهم في وجه الكوارث الطبيعية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.