تيزنيت: نقابي يتهم المدير الإقليمي للتعليم بفقدان البوصلة

28 فبراير 2024
تيزنيت: نقابي يتهم المدير الإقليمي للتعليم بفقدان البوصلة
العربية.ما

انتقد الكاتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم CDT بتيزنيت تدبير المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية، إثر تفاجأت توجيه الأخير مراسلة مستعجلة لمدراء المؤسسات التعليمية، بتاريخ 23 فبراير 2024 تقضي بمنع تقديم صنف من العصائر إلى حين إخضاعها للتحاليل المخبرية، وفي الوقت ذاته هرول الأخير- حسب المسؤول النقابي – إلى التقاط الصور واستعراض العصائر موضوع المنع خلال استقبال التلاميذ المشاركين في الإمتحان الموحد المحلي باحدى المدارس بالاقليم،

الكاتب الكونفدرالي اعتبر ممارسة مدير بنموسى على تيزنيت؛ حادثة غريبة تعجز كل التحليلات عن تكييفها مع المنطق والمساطر الإدارية السليمة.

ويزيد المسؤول النقابي – في تدوينة على حائطه الفيسبوكي – قائلا “ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد فسرعان ما سارعت المديرية إلى إصدار مذكرة جديدة بتاريخ 27 فبراير 2024 تنسخ الأولى، وتسمح بتقديم العصائر بدعوى تأكدها من سلامتها ومطابقتها للمعايير الصحية…أسئلة كثيرة وألغاز محيرة، والحقيقة أن غربال المديرية لم يعد يغطي على الأخطاء الفادحة والشنيعة التي طالما جرت متابعات مجانية ودعاوى تنم عن سذاجة بيزنطية لمسؤوليها وانعدام الحد الأدنى من الكفاءة الإدارية…”

وقد اعتبر المتحدث المراسلة فيها تشهير واضح وتشكيك في منتوج يسوق في الأسواق الوطنية، وحاصل على كل الشهادات التي تؤهله لذلك، مضيفا أن إدارة الشركة هددت بالمتابعة والمطالبة بجبر الضرر، وارتكاب هخذا أخطاء يؤكد بجلاء أن مديرية تيزنيت فاقدة للبوصلة وتسير نحو الهاوي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.