جماعة إنزكان تحتفل برأس السنة الأمازيغية ‘إيض يناير 2974

15 يناير 2024
جماعة إنزكان تحتفل برأس السنة الأمازيغية ‘إيض يناير 2974
نور الدين أفكور

 

تحت شعار”الأمازيغية بلا حدود شهدت مدينة إنزكان مساء أمس الأحد 14يناير 2024، احتفالات مميزة بمناسبة رأس السنة الأمازيغية “إيض يناير 2974” بشراكة مع عمالة إنزكان أيت ملول وجمعية الأمومة وجمعية متحف تهيا للثراث الأمازيغي ، وعرف الحفل حضور السيد الكاتب العام للعمالة إنزكان أيت ملول ورئيس المجلس الجماعي لإنزكان، بالإضافة إلى الوفد المرافق له.وقد تم تنظيم هذا الاحتفال بجهود مشتركة من السلطات المحلية والأمنية في المدينة.

وتميزت الاحتفالات بتقديم العديد من العروض الفنية والشعبية التي أضفت جواً من البهجة والفرح على الحضور، كما جاب موكب استعراضي المكون من 14 فرقة فلكلورية من جميع مناطق جهة سوس ماسة الذي جمعت بين الأصالة والحداثة، وأضفت لمسة جديدة ومميزة على الحفل ،من أمام فضاء للاميمونة مرورا بشارع محمد الخامس ووصولا إلى مقر جماعة انزكان حيت تم استعراض اكبر طبق لاكلة “تاكلا”،لما لهذه المناسبة من أبعاد ودلالات تاريخية وهوياتية.

وعلى هامش الإحتفالية،أعرب رئيس الجماعة إنزكان السيد رشيد المعيفي عن سعادته بالاحتفال بهذه المناسبة وأشاد بالفعاليات التي نظمتها الجماعة بهذه المناسبة. وعبر عن أمله في أن يستمر دعم المجتمع الأمازيغي والثقافة المحلية،وكذلك إبراز الثقافة الأمازيغية والحفاظ عليها، فهي تعتبر جزءًا لا يتجزأ من تاريخ وهوية المنطقة. وتعكس رؤية الجماعة واهتمامها بالتراث والثقافة المحلية وتعزيز الانتماء إلى الأمازيغية.

من جهته أشارت المشرفة العامة للحفل السيدة رشيدة بوهيا إلى دور الاحتفال برأس السنة الأمازيغية في تعزيز الوحدة والتعايش السلمي بين أفراد المجتمع. وأكد على أهمية بذل المزيد من الجهود للحفاظ على التراث الأمازيغي وتعزيزه كجزء لا يتجزأ من الهوية الثقافية الوطنية.وتشجيع مثل هذه الاحتفالات التي تعزز الانتماء والوحدة بين أفراد المجتمع، وتعكس الروح التسامح والتعايش الذي يمتلكه سكان إنزكان.

وأشاد الحضور بالجهود التي بذلتها السلطات المحلية والأمنية في تنظيم الاحتفالات، حيث تم توفير الظروف الملائمة للحضور وضمان سلامة الجميع. كما تم تنظيم الفعاليات بشكل منظم ومنهجي، حيث تم تخصيص مساحة كبيرة للعروض وتنظيم الجمهور بشكل مناسب.

للإشارة سيتم تنظيم سهرة كبرى بساحة الجماعة يوم 15يناير2024،والتي سيقدم اطوارها الاعلامي محمد ولكاش ويحييها فنانين أمازيغيين تالقوا في العديد من المحطات الفنية الوطنية ،الرايسة فاطمة تابعمرانت ،فرقة إجماع،عابد اطاطا،والفنان مصطفى الكمراتي ،مع تكريم الاستاذ محمد اكناض الذي ناضل من أجل ترسيم السنة الامازيغية وجعلها عيدا وطنيا ،من خلال توليه رئاسة منظمة تامينوت ،ورئيس رابطة تيرا.

بهذا الاحتفال الحافل بالتراث الأمازيغي، تأكدت جماعة إنزكان من تفانيها في الحفاظ على تراثها الثقافي والترويج له، مما يعكس إصرارها على بناء مجتمع يفخر بتراثه وثقافته المتنوعة،وأن تكون هذه الاحتفالات بداية لمسيرة طويلة من الاحتفالات المستدامة برأس السنة الأمازيغية في إنزكان وفي جميع أنحاء البلاد، لتعزيز التواصل الثقافي وتوحيد المجتمعات المختلفة على عكس التنوع الثقافي الغني للمنطقة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.