“خطاب الملك محمد السادس: رؤية مستقبلية لمستقبل المغرب وتعزيز العلاقات الخارجية”

30 يوليو 2023
“خطاب الملك محمد السادس: رؤية مستقبلية لمستقبل المغرب وتعزيز العلاقات الخارجية”
العربية.ما

“خطاب الملك محمد السادس: رؤية مستقبلية لمستقبل المغرب وتعزيز العلاقات الخارجية”حيث

أكد حزب التجمع الوطني للأحرار أهمية خطاب الملك محمد السادس، الذي وجهه إلى الأمة بمناسبة الذكرى الرابعة والعشرين لتربعه على عرش أسلافه المنعمين. وأشار الحزب إلى أن الخطاب يتميز بنظرة مستقبلية واستشرافية لمواصلة المشاريع المفتوحة في المغرب.

وثمن الحزب مضامين الخطاب الملكي، التي تتناول مجموعة من الإنجازات التي شهدها المغرب وتحث على التحلي بالجدية والتفاني في العمل لاستكمال المسار التنموي. كما أشاد بدعوة الملك لتعزيز القطاعات الاجتماعية، مثل الصحة والتعليم والشغل والسكن، ومشاريع الاستثمار الهيكلية في الاقتصاد.

وأكد الحزب أهمية الحفاظ على وحدة التراب الوطني، وأثمرت جدية الموقف المغربي عن الاعتراف بسيادته على أقاليمه الجنوبية من قبل الدول الأخرى، وكذلك موقفه الداعم لعدالة القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة.

وأكد الحزب على أهمية تعزيز العلاقات مع الجارة الجزائر وتحقيق المصالح المشتركة بين البلدين. وختم الحزب بتأكيد أن مضامين الخطاب الملكي تحمل رؤية لمستقبل المغرب، مركزها خدمة المواطن وتعزيز المصالح العليا للوطن والمواطنين.

في خطاب الملك محمد السادس، أُكدت أيضًا أهمية تطوير القطاعات الاقتصادية في المغرب، مع التركيز على تعزيز الاستثمار في مجالات الطاقات المتجددة والمشاريع الهيكلية. وتم التأكيد على ضرورة متابعة تنفيذ برنامج الماء الوطني للفترة 2020-2027 لتوفير مياه الشرب والسقي ومواجهة الإجهاد المائي.

كما أشار الملك إلى أهمية الاهتمام بالشباب المغربي وتمكينهم من المشاركة الفعّالة في بناء المستقبل، مُشيدًا بإنجازات الشباب في مجالات مختلفة ودورهم الحيوي في التنمية.

وأبدى الملك اهتمامًا كبيرًا بالعلاقات الخارجية للمغرب، وتحديدًا مع الجارة الجزائر، حيث أكد على أهمية إعادة العلاقات إلى طبيعتها وتعزيز التواصل والتبادل معها.

يُذكر أن خطاب الملك يبرز رؤية شاملة لمستقبل المغرب ويعكس التزامه بتحقيق تقدم واستقرار البلاد، وتوفير الظروف الملائمة لتحسين معيشة المواطنين وتحقيق التنمية المستدامة في مختلف المجالات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.