سكان وزوار مدينة إنزكان يكابدون معاناة ركن سيارتهم

7 ديسمبر 2023
سكان وزوار مدينة إنزكان يكابدون معاناة ركن سيارتهم
نور الدين أفكور

 

تعاني مدينة إنزكان في المغرب، ومثل العديد من المدن الكبرى في المملكة، من مشكلة قلة الإمكانيات المتاحة لوقوف السيارات. ونظرًا للتطور السريع لإنزكان وازدياد عدد السكان وعدد السيارات، فإن هذه المشكلة تزداد يوما بعد يوم، ما يؤثر سلباً على الحركة المرورية ويزيد المشقة على السائقين.

إن قلة مواقف السيارات وصعوبة العثور على مكان لوقوف السيارة في الأماكن العامة وحتى في الشوارع العادية، تتسبب في الكثير من المصاعب للسائقين، لاسيما في ساعات الذروة وفترات الازدحام العالية.

فالبحث عن موقف للسيارة يتطلب وقتًا كبيرًا وجهدًا شاقًا، كما أنه يسبب الكثير من الإزعاج والتوتر، ويتسبب في انتظار طويل للوصول للمكان المرغوب.

يؤثر هذا المشكل في الوقت نفسه على الاقتصاد المحلي. إذ أن عدم توفر مواقف لوقوف السيارات في المناطق الرئيسية يجعل المناطق التجارية أقل جاذبية وأقل رونقاً، ويعيق الناس عن الذهاب إلى المتاجر للتسوق، بالإضافة إلى التأثير السلبي على حركة المرور والتوتر الزائد في الشوارع.

يجب أن يكون الهدف الأساسي الرئيسي للمجلس الجماعي هو توفير مواقف السيارات الآمنة والملائمة في المدينة، وذلك لتسهيل الوصول إلى المناطق الرئيسية المزدحمة وتقديم الخدمات الجيدة للزوار، وإذا اتبع المجلس الجماعي خطوات واضحة لإيجاد حلول عملية لهذه المشكلة، سوف تزيد من فعاليته في جعل إنزكان مكانًا يستطيع الزوار الاستمتاع به دون أي عوائق.

إن حل هذه المشكلة يتطلب عملًا جادًا وتعاونًا بين المجلس الجماعي والمجتمع المحلي والمالكين للمنشآت التجارية والمرافق العامة، يجب التحرك من أجل إيجاد حلول مبتكرة تتضمن الاعتماد على التكنولوجيا لإدارة مساحات وقوف السيارات.

بعد مَا تَعَالَتْ مطالب الساكنة وأصحاب المحلات التجارية بإنشاء موقف السيارات تحت أرضي ،للتخفيف من ازدحام المروري على الطرق في المدينة، خصوصا بعدد من النقط التجارية والساحات والشوارع الهامة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.