عمال مؤسسة ابن البيطار بالخميسات يحتجون ويطالبون بتسويت أوضاعهم الإجتماعية

11 مارس 2024
عمال مؤسسة ابن البيطار بالخميسات يحتجون ويطالبون بتسويت أوضاعهم الإجتماعية
حسن أوتغولت 

يخوض مؤخرا عدد من عمال وعاملات مؤسسة ابن البيطار بالخميسات، أشكالا نضالية، كان آخرها وقفة احتجاجية أمام ذات المؤسسة للاستجابة لملفهم المطلبي الذي يتعرض الى المماطلة والتسويف من طرف المسؤولين.

 

وحسب تصريحات المحتجين، فان شروط العمل أصبحت مستحلية داخل هذه المؤسسة الحيوية، حيث ان العمال والعاملات محرومين من التسجيل في الضمان الاجتماعي مند سنوات، كما انهم لا يتمتعون بالتغطية الصحية، حتى أن أيام العمل لايتم التصريح بها مقابل تقاضي اجر زهيد لا يصل إلى الحد الأدنى للأجور الذي يقره قانون الشعل المغربي.

 

ويطالب المحتجون الإدارة العامة للتعاون الوطني و كل الوزارات الوصية على القطاع و السلطات الإقليمية إلى التدخل للعاجل لتسوية مستحقاتهم وتحقيق مطالبهم المشروعة وحل المشاكل العالقة.

 

ونشير هنا ان المؤسسة الاجتماعية تعاني اكراهات متعددة بسبب انسحاب رئيس الجمعية السابق وترك تدبير الاطار بين مطرقة المعانات وسنداد التجاهل إلى وقت غير معلوم

 

كما ان مدير المرفقر غير قادر على ضبط الموارد البشرية وانخرط في معاداة كل ما هو نقابي مما تسبب في احتقان كبير بين الرئيس والمرؤس دون الحديث عن عشرات المعلمين داخل المؤسسة ولا يقدمون اية خدمات لذوي الاحتياجات الخاصة..

 

اكراهات متعددة تتطلب تدخلا عاجلا قبل انخراط باقي العمال التابعين لنقابات اخرى في الاضراب عن العمل مما سيؤدي الى توقف الخدمات بهذه المؤسسة الإجتماعية مما سيؤدي إلى تهديد حياة النزلاء، ووضعها في كف عفريت

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.