قلعة السراغنة: تكريم أيقونة الصحافة الرياضية المغربية والمصور الفوتوغرافي مصطفى بدري

18 أبريل 2024
قلعة السراغنة: تكريم أيقونة الصحافة الرياضية المغربية والمصور الفوتوغرافي مصطفى بدري
محمد شيوي

استضافت مدينة قلعة السراغنة يوم الإثنين 15 أبريل 2024 حدثا بارزا، إذ شكلت قاعة نادي الفتح الرياضي السرغيني لكرة القدم محفلا بهيجا، ومجمعا احتضن بين أرجائه هذا الحدث الذي نظمه النادي المذكور بتعاون وتنسيق مع جمعية “كلير مون فوت” من فرنسا، وبدعم من المجلس الجماعي وعمالة قلعة السراغنة والمجلس الإقليمي، وتحت إشراف الفنان الشعبي حميد السرغيني، هذا وقد تشرف الإعلامي عزيز العبوبي بتقديم هذا الحدث تحت شعار: “الرياضة قاطرة وجسر تعايش الشعوب”.

في يوم لا يُنسى، تم تنظيم حفل تكريم رائع لأحد أعظم الشخصيات في مجال الصحافة الرياضية والتصوير الفوتوغرافي، أيقونة الصحافة الرياضية والمصور الفوتوغرافي مصطفى بدري. كان هذا الحدث مناسبة للاحتفال بمسيرته الرائعة وإسهاماته الكبيرة في مجالي التصوير الفوتوغرافي والصحافة الرياضية.

احتضن الحفل بالقاعة المغطاة لنادي الفتح السرغيني والتي كانت مليئة بالضيوف المرموقين من عالم الرياضة والإعلام والفن، حيث حضرت شخصيات رياضية بارزة ونجوم الصحافة والإعلام ووجوه سينمائية الذين اجتمعوا لتقديم الشكر والتقدير لمصطفى بدري على مسيرته المهنية المذهلة.

توجهت الأنظار نحو خشبة المسرح حيث لمع النجم مصطفى بدري بهالته المعهودة ، أنذاك تحدث المنشط الإعلامي عزيز العبوبي عن إنجازاته وشجاعته في التقاط الصور المذهلة والتغطية الصحفية الاحترافية لأهم الأحداث الرياضية. بعد ذلك تم تكريم مصطفى بدري تكريما رسميا، حيث قامت إحدى الشخصيات البارزة في مجال الرياضة بتسليمه جائزة التكريم وشهادة الاعتراف بإسهاماته الكبيرة.

بعد التكريم، قام أيقونة الصحافة الرياضية مصطفى بدري بالوقوف على خشبة المسرح وأعرب عن شكره وامتنانه للحضور وللشرف الذي منحوه إياه. تحدث عن رحلته المهنية وعن التحديات التي واجهها طوال مساره المهني الحافل، شكر الفرق التي عمل معها والأشخاص الذين ساندوه في مسيرته. كما قدم نصائح للشباب الطموح الذين يسعون للنجاح في مجال الصحافة الرياضية والتصوير الفوتوغرافي، مشيرًا إلى أهمية الشغف والتفاني والتعلم المستمر.

على هامش الحفل، “مجموعة من الضيوف الحاضرين” أعربوا عن امتنانهم واحترامهم لمصطفى بدري وأشادوا بمهارته في إلتقاط اللحظات المميزة وتوثيق الأحداث الرياضية بشكل استثنائي، حيث تم تكريمه كأيقونة ملهمة للصحافة الرياضية والتصوير الفوتوغرافي، وأكدوا أن إرثه سيظل حاضرًا في عالم الرياضة والإعلام المغربي والإفريقي وكذا العالمي لسنوات طويلة.

بهذا الحفل التكريمي، تم إبراز إرث مصطفى بدري ودوره الكبير في توثيق الأحداث الرياضية وإلهام الأجيال القادمة من الصحفيين والمصورين الفوتوغرافيين. تم تكريمه كأيقونة لا تُنسى في مجال الصحافة الرياضية والتصوير الفوتوغرافي، وستظل إسهاماته تلهم وتؤثر في المجال لأمد بعيد.

أيضا، شهد الحدث التكريمي الذي نظمه نادي الفتح السرغيني، مباراة استعراضية بين لاعبات الإشعاع السرغيني ولاعبات كليرمون فوت الفرنسي، بالإضافة إلى مباراة استعراضية جمعت بين الفنانين والصحافيين واللاعبين السابقين داخل القاعة المغطاة.

الحفل الرياضي الكبير شهد تكريم عدد من الشخصيات المهمة، بما في ذلك رئيس نادي الوداد الرياضي السرغيني، عيصامي ميلود، والإعلامي محمد لبيهي، والصحافية بهيجة بوحافة، وبعض اللاعبين السابقين لفرق مثل الوداد السرغيني وحسنية أكادير، من بينهم الفاطمي أبيبة وعفيف الزرورة، إلى جانب لاعبي الفتح السرغيني السابقين. كما تم تكريم شخصيات رياضية وثقافية راحلة مثل محمد عرش وإبراهيم بنشرنية ومصطفى الزين.

فيما تم تكريم أيضا فنانين مغاربة بارزين مثل حميد السرغيني وإدريس الروخ وآمال الثمار وعزيز داداس وعمر العزوزي، بالإضافة إلى الإعلامي مصطفى بدري والإعلامية مريم قصيري، ومجموعة من الشخصيات الأخرى البارزة في المجال الرياضي والإعلامي والفني.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.