لمياء دوندر: رحلة فنية متعددة الأوجه نحو النجاح العالمي

29 نوفمبر 2023
لمياء دوندر: رحلة فنية متعددة الأوجه نحو النجاح العالمي
العربية.ما

 

تعتبر لمياء دوندر شخصية فنية استثنائية، حيث تتألق في عدة مجالات فنية، من الفن التشكيلي إلى السينما، ومن كتابة السيناريو إلى العزف على الطبول. فهي فنانة مبتدأة تمتلك حساً فنياً ذكياً، وقد نجحت في ترك بصمتها في الساحة الفنية المغربية والعالمية.

قدمت لمياء إسهامات قيمة في السينما، حيث شاركت في عدة أعمال مغربية وأجنبية. لعبت دوراً ملحوظاً في فيلم كوري بعنوان “كيدناپپي”، حيث تألقت بأداءها وأظهرت مهاراتها التمثيلية الاستثنائية. كما تجاوزت حدود الأداء الفني واستقطبت اهتمام الجمهور بتميزها كمصورة سينمائية في فيلم “تالجنونت”.

إلى جانب تألقها في السينما، تبرز لمياء أيضاً كفنانة تشكيلية، حيث تمتلك قدرة فريدة على التعبير عن أفكارها ومشاعرها من خلال لوحاتها الفنية. يتضح في أعمالها الفنية الحس العميق والابتكار الذي يميزها عن غيرها.

وكما لوحظ أن لمياء لا تكتفي بدورها في السينما والفن التشكيلي فقط، بل تثبت نفسها كعازفة موهوبة على الطبول في فرقة بفانا الموسيقية، حيث تضفي لمسة فنية مميزة على تلك التجربة الفنية المتعددة الأوجه.

وفي خطوة تعكس طموحها الفني ورغبتها في تقديم تجربة فنية متكاملة، تخطط لمياء حالياً لتنظيم معرض فني خاص بها في مدينة طنجة. سيكون هذا المعرض منصة لعرض مجموعة من أعمالها التشكيلية، وسيكون للجمهور فرصة لاكتشاف جمالية عالمها الفني.

تتجلى قوة لمياء دوندر في تحقيق توازن فني بين مجالات عدة، وهي تعكس بذلك روح الإبداع والتحدي. نتمنى لها مستقبلًا مليئًا بالنجاح والتألق، ونتطلع إلى متابعة مسيرتها الفنية المثيرة والملهمة، مع آمالنا في رؤية اسمها يتألق في أعمال فنية عالمية مستقبلًا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.