مدينة أيت ملول على موعد مع المهرجان الوطني لمسرح الكراكيز في دورته الثانية

17 يناير 2024
مدينة أيت ملول على موعد مع المهرجان الوطني لمسرح الكراكيز في دورته الثانية
نور الدين أفكور

 

محترف سوس للسينيما والمسرح بأيت ملول يرحب بكل أخواتنا الفنانات، و إخواننا الفنانين ، و بكل عشاق مسرح الكراكيز، في المهرجان الوطني لمسرح الكراكيز بأيت ملول ، في دورته الثانية ، و الذي سينظم أيام الخميس و الجمعة و السبت 25 و 26 و 27 يناير 2024 . بدعم من وزارة الشباب والثقافة والتواصل  قطاع الثقافة. والمجلس الجماعي لأيت ملول ، و اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان جهة سوس ماسة. وتعاون مع معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة بأيت ملول ، والمركز الثقافي لأيت ملول.

أما فقرات برنامج المهرجان، فتنقسم إلى :

شق إبداعي : يضم ثلاثة عروض مسرحية عرائسية، سيتم تقديمها في معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة بأيت ملول.

شق تطبيقي : يتجسد في ورشة تكوينية في تقنيات صناعة الكراكيز( موجهة للكبار) ، و التي سيؤطرها الفنان عبد السلام بوخيمة.

شق نظري :

يتمثل في الندوة الفكرية للمهرجان، و الموسومة ب مسرح الكراكيز في المغرب بين الممارسة و التوثيق.

شق تواصلي :

يهم توقيع رائد المسرح الاحتفالي في العالم العربي، الدكتور عبد الكريم برشيد لكتابه المهم ” فلسفة التعييد ” ونصه المسرحي ” حمار الليل “.

أما رائد المسرح الثالث في العالم العربي ، الأستاذ المسكيني الصغير ، فسيقوم بتوقيع العملين الإبداعيين : شق ” مدينة العصافير” و ” …………………..”

شق اجتماعي :

هو عبارة عن فقرة تكريم أحد رواد مسرح الكراكيز بالمغرب : الفنان عبد السلام بوخيمة.

من بين الأهداف الأساسية للمهرجان :

رد الاعتبار لمسرح الكراكيز، وتحبيبه للصغار و الكبار.

لم شمل ممارسي مسرح الكراكيز المغاربة، وتحقيق التآلف واللقاء المباشر فيما بينهم.

مد جسور التواصل بين جيل الرواد المسرحيين المغاربة ( د. عبد الكريم برشيد، ذ. المسكيني الصغير، ذ. اكويندي سالم ، ذ عبد السلام بوخيمة ) ، من جهة أولى، والفنانين الشباب و عموم الجمهور، من جهة ثانية.

إشارة فقط :

حفل الافتتاح و الاختتام، و كل العروض المسرحية ستقدم في معهد الحسن الثاني للزراعة والبيطرة بأيت ملول.

– الورشات التكوينية + الندوة الفكرية + توقيع الكتب ، ستتم في المركز الثقافي لأيت ملول.

فمرحبا بالجميع، وكل الشكر والتقدير والامتنان لكل من قدم لنا يد المساعدة ( مادية، لوجيستيكية، معنوية، كلمة طيبة…)

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.