مستقبل مشرق للبحث العلمي في المغرب: حوار مع الأستاذ المغربي عضو لجنة نوبل للطب

5 أكتوبر 2023
مستقبل مشرق للبحث العلمي في المغرب: حوار مع الأستاذ المغربي عضو لجنة نوبل للطب
العربية.ما

مستقبل مشرق للبحث العلمي في المغرب: حوار مع الأستاذ المغربي عضو لجنة نوبل للطب.

عبد الجبار المنيرة، أستاذ علم الأعصاب بمعهد كارولينسكا في ستوكهولم وعضو لجنة تحكيم جائزة نوبل للطب، يتحدث عن مستقبل واعد للبحث العلمي في المغرب

في حوار خاص مع وكالة الأنباء المغربية “لاماب”، تحدث عبد الجبار المنيرة عن توقعاته بمستقبل “مشرق” للبحث العلمي في المغرب.

ويشغل المنيرة مكانة مميزة كأول عضو مغربي في لجنة تحكيم جائزة نوبل للطب، مما يجعله مصدر إلهام للعلماء والباحثين الشبان.

دعا المنيرة الشباب الباحثين المغاربة إلى متابعة شغفهم في مجال البحث العلمي والسعي لمساهمة فعّالة في المجال.

وشدد على أهمية العمل الشغوف والاستمرار في استكشاف مجالات جديدة.

تحدث المنيرة عن معايير اختيار الفائزين بجائزة نوبل، حيث أشار إلى أن الجائزة تمنح لاكتشافات تغيّر نماذج الفهم في مجالات معينة.

وأوضح أن الفائزين يجب أن يكونوا مبدعين ويساهمون في تقديم تحسين أو تغيير أساسي في فهم المشكلة المعنية.

وأكد المنيرة أن الشغف والتفاني في البحث العلمي هما ما يميز الحائزين على جائزة نوبل، وأنهم يستمتعون بما يقومون به ويسعون دائماً لتحقيق تأثير دائم في مجال عملهم.

تحدث المنيرة أيضًا عن تنوع وتعاون الباحثين في مجال البحث العلمي، حيث أشار إلى أنهم يشكلون مجتمعًا متنوعًا ومتعدد الثقافات.

ورغم التنوع، فإن هدفهم المشترك هو فهم التعقيدات العلمية والبحث عن حلول لمشاكل البشرية.

جدير بالذكر أن جائزة نوبل للطب تمنح هذا العام للعالمة كاتالين كاريكو والباحث درو وايزمان تقديرًا لجهودهما البارزة في تطوير لقاحات الحمض النووي الريبوزي المرسال (mRNA)، وهذا يعتبر إنجازًا كبيرًا في مجال الطب والبحث العلمي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.