مفتش شرطة في الدار البيضاء يحيّد خطر مهاجم مسلح ويوقف هجومًا داميًا

30 مايو 2024
موظف شرطة يطلق رصاصة تحذيرية
محمد شيوي

تمكن مفتش شرطة يعمل في المنطقة الأمنية سيدي البرنوصي بمدينة الدار البيضاء، في زوال اليوم الخميس، من تحييد خطر شخص كان في حالة هيجان وهو يحمل سلاحا أبيض. الشخص المشتبه فيه، البالغ من العمر 29 سنة، قام بمهاجمة تسعة أشخاص مما أدى إلى وفاة أحدهم وإصابة الآخرين بجروح متفاوتة.

ووفقاً لبيان صادر عن ولاية أمن الدار البيضاء، كان المشتبه فيه تحت تأثير المخدرات بشكل كبير نتيجة تعاطي المؤثرات العقلية، وهو ما أدى به إلى مهاجمة الضحايا دون سبب ظاهر باستخدام سلاح أبيض. الهجوم أسفر عن مقتل شخص واحد وإصابة ثمانية آخرين بجروح، الأمر الذي استدعى تدخلاً أمنياً سريعاً.

وخلال تدخل الشرطة، اضطر مفتش الشرطة إلى استخدام سلاحه الوظيفي لإيقاف المشتبه فيه، حيث أطلق النار على أطرافه السفلى مما أدى إلى تحييده والسيطرة عليه. هذا التدخل الأمني السريع والفعال حال دون وقوع المزيد من الإصابات أو الضحايا.

بعد تحييد المشتبه فيه، تم نقله برفقة الضحايا إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية. فيما تم وضع المشتبه فيه تحت الحراسة الطبية في المستشفى بانتظار تعافيه لإخضاعه لتحقيق قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة. يهدف التحقيق إلى الكشف عن الخلفيات والظروف الحقيقية التي أحاطت بارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، ومعرفة ما إذا كان هناك دوافع أخرى وراء الهجوم.

هذا الحادث المأساوي يلقي الضوء على مخاطر تعاطي المؤثرات العقلية وما يمكن أن تسببه من سلوكيات خطيرة وغير متوقعة، ويؤكد على أهمية الجهود الأمنية في حماية المجتمع واستجابتها السريعة لوقف التهديدات المحتملة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.