وفاة القيادي الاتحادي والسفير الأسبق عبد المالك الجداوي

18 يوليو 2023
وفاة القيادي الاتحادي والسفير الأسبق عبد المالك الجداوي

غادر إلى دار البقاء، اليوم الثلاثاء بمدينة الصخيرات، القيادي في حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية والسفير الأسبق عبد المالك الجداوي، بعد معاناة مع المرض.

وطبع الجداوي على مسار نضالي وسياسي حافل، إذ برز اسمه داخل الاتحاد الوطني لطلبة المغرب زمن الجمر والرصاص، كما عرف بنشاطه القوي في المكتب الوطني للشبيبة الاتحادية.

وكان الفقيد الجداوي، قد التحق بروسيا السوفياتية لمتابعة تعليمه العالي، حيث تخرَّج مهندسا كيمائيا، قبل أن يعود إلى المغرب ويعمل أستاذا جامعيا بكلية العلوم بجامعة محمد الخامس بالرباط بين سنة 1971 و1981.

ويعدّ الراحل، من بين الوجوه البارزة في حزب الاتحاد الاشتراكي، حيث تقلَّد عددا من المسؤوليات، في مقدمتها مسؤولية العلاقات الخارجية، بالنظر إلى نشاطه الدبلوماسي داخل أروقة وزارة الخارجية عندما شغل منصب مدير الشؤون العربية والإسلامية بالوزارة لمدة أربع سنوات، وكذلك مدير التعاون الاقتصادي والتنسيق القطاعي لأربع سنوات بنفس الوزارة.

تجربة الجداوي في السلك الدبلوماسي، أهّلته أيضا ليشغل خلال عهد الملك الراحل الحسن الثاني منصب سفير المملكة المغربية بالسويد بين عامي 1999 و2000، قبل أن يعينه الملك محمد السادس سفيرا بروسيا الفيدرالية، وهو المنصب الذي شغله ابتداء من سنة 2000 إلى 2005.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.